من سهام المواعظ

لادواء ولا شفاء

لا يطرد الشهوة من القلب إلا أحد اثنين: خوف من النار يزعجك، أو شوق إلى الجنة يقلقك، وبدونهما لا دواء ولا شفاء

أحدث المقالات

ويحك قلبي ما أقساك!!

هذه نفحات حياة أفاض الله بها عليَّ حين قرأت يوما حديث النبي (ص):  «أوصيك أن تستحي من الله تعالى كما تستحي من الرجل الصالح من قومك»([1]).    فوقفت فيه مع نفسي عدة وقفات، وخُضْتُ غِمار بحر معانيه، وتلمَّستُ أنوارَ النبوة تُشِعُّ من ألفاظه تنير لنا الواقع بروعة الوحي، فجاءت هذه الكلمات تحت هذا العنوان، ذلك أن العبادة حياءً أجدى من العبادة خوفا، وأكثر نفعا من التحرك تحت تأثير سوط العقوبة، ودافعية العمل في هذه الحالة أقوى وأدوم، وفي كلٍّ خير، ولا يضرك من أي باب دخلت ما دمت داخلا .. فاللهم افتح لنا أبواب فضلك، وأنر بصائرنا بأنوار فهمك، وأقبل بقلوبنا عليك واصرفها عمن سواك..    

آخر الأخبار

كتاب الحرب على الكسل

كتاب جديد لدكتور خالد ابو شادي بعنوان ( الحرب علي الكسل ) .. الكتاب متوفر في دار طيبة للنشر وفي كثير من المكتبات الإسلامية.

دعاء و مناجاة

اللهم أنت عوننا

اللهم اشف مرضانا، وارحم موتانا، وقوم أحياءنا، وأصلح فساد قلوبنا .. اللهم كن لنا وللمسلمين عوناً ومعيناً وهادياً وحافظاً ونصيراً .. اللهم اصرف عنا السوء بما شئت وكيف شئت إنك على ما تشاء قدير

صفحات هبي يا ريح الإيمان .. مواسم الخيرات

1

الحلقة السادسة

لافتة إعلانية
لافتة إعلانية

احصائيات الموقع

حاليا يتواجد 509 زوار  على الموقع