من سهام المواعظ

من سهام المواعظ

قال قتادة: فلو سمعتم بامرأة نقضت غزلها من بعد إبرامه لقلتم: ما أحمق هذه! وهذا مثل ضربه الله لمن نكث عهده. والنكث حقيقته نقض المفتول من حبل أو غَزْل، فمثل من ينقض العهد مثل امرأة حمقاء ضعيفة العزم والرأي، تفتل غزلها ثم تنقضه

أحدث المقالات

صناعة الخاتمة

قال رسول اللهإذا أراد الله بعبد خيرا استعمله. قيل : كيف يستعمله؟ قال : يوفِّقه لعمل صالح قبل الموت ثم يقبضه عليه. رواه أحمد والترمذي وابن حبان والحاكم عن أنس كما في صحيح الجامع رقم: 305 من الناس صنف كالهواء يملأ "الفراغ" من حولنا، و"ينتشر" بيننا موزِّعا نسماته وبركاته على كل من يمر به، سجية في النفس وطبعا لا تكلف فيه، وكما لا نستشعر أهمية الهواء حتى نفقده، وعندها يصيبنا الاختناق ونشعر بالألم، فكذلك هذا النوع الفريد من البشر نحس أن أرواحنا أصابها لون من ألوان الموت حين نفقده، فلا يعود هناك ما نستنشقه من عبير كلماته وعطر أفعاله، ولا أدري ما سبب عدم إحساسنا بقيمة هذا الجيل الذي يتوازن بهم الكون فلا يضطرب، ويرحم الله بهم عباده فلا ينزل بهم العذاب؟!

آخر الأخبار

كتاب الحرب على الكسل

كتاب جديد لدكتور خالد ابو شادي بعنوان ( الحرب علي الكسل ) .. الكتاب متوفر في دار طيبة للنشر وفي كثير من المكتبات الإسلامية.

دعاء و مناجاة

اللهم أنت عوننا

اللهم اشف مرضانا، وارحم موتانا، وقوم أحياءنا، وأصلح فساد قلوبنا .. اللهم كن لنا وللمسلمين عوناً ومعيناً وهادياً وحافظاً ونصيراً .. اللهم اصرف عنا السوء بما شئت وكيف شئت إنك على ما تشاء قدير

صفحات هبي يا ريح الإيمان .. مواسم الخيرات

الحلقة السادسة

لافتة إعلانية
لافتة إعلانية

احصائيات الموقع

حاليا يتواجد 303 زوار و 1 عضو  على الموقع
  • indianafish2258957